ماذا قالوا ؟


كلمة المخرج التلفزيوني/علي سعيد الغامدي 2013-10-06

المخرج التلفزيوني/علي سعيد الغامدي
مدير الإخراج بمركز تلفزيون مكة المكرمة "سابقاً"

إذا كانت النفوس كباراً .... تعبت في مرادها الأجسامُ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
إذا كانت النفوس كباراً .... تعبت في مرادها الأجسامُ
كل من وقف على درجة عقلك السامية وتصوراتك الوقادة ونشاطك المستمر وهمتك العالية ، إنما يصتصغر ماوصلت إليه حتى اليوم ، فلا أهنئك إذاً بدرجة أصغر في جنب ما رأيت منك خلال مسيرتنا ، دخلت مجال الإعلام التلفزيوني بكلمات شعر أوبريت للأطفال عن العيد ، وماهي إلا أيام ونراء في كل بروفة إكتشافات جديدة من مواهبك ، وماتركت مجالاً في الحياة اليومية إلا تغنيت بها من خلال شعرك ، وكأن كلمات الشعر طوع أفكارك ، ألم تقل في الجار :
وصية عظيمة من المختار ... أوصى فيها بسابع جار
وهنا وكنا نختار المواضيع ونجزم بأنك سوف تفكر في إختيار أشعارك عنها وإذا بك بعد ساعات تسمعنى أعذب الكلام ، ألم تقل في المعاق :
لاتزدروه ياإخوتي ... وتقول عنه بليا
لوقد عرفتم قدره .. قولتوا المعاق سوياً
وهذا فيض من غيض من مواضيع لايتسع المجال لسردها ، وحاولت تجديد بعض الأهازيج القديمة أمثال يامطره ، وطاق طاقيه ، وأفتحولي الباب وغيرها
ثم أخذنا تجربة الفوازير وأبدعت بفكرك ووصفت مدن كاملة في أرع أبيات ، ألم تقل في مدينة الدمام على سبيل المثال :
على شاطي ال خليج دره ... كثير الناس لها زوار
مدينة قلبها النابض ... معامل مصانع مواني قطار
* * *
تلاقي في شواطيها ... مدن ترفيه للسائح
جميلة كل شئ فيها ... وعشق الجاي والرايح
إخواني الكرام الا يعلم الجميع أن الدكتور/ خضر اللحياني رجل علاقات عامة بما تعني الكلمة من معنى ، أستقطب في برنامجنا العديد من الشخصيات المعروفة ، وشاركتنا البرامج .
الا تعلمون أن الدكتور/خضر كان معد ومقدم ومدرب وإن غاب أحد الموسيقين يمسك الالآت ويعزف ، وقد سمعت في هذه الليلة أنه كان عازف سمسمية من الدرجة الأولى .

سبع صنايع لا أكثر من عشر صنايع
والبخت طالع طالع بإذن الله ... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

كلمة المخرج التلفزيوني/علي سعيد الغامدي
نائب مدير تلفزيون مكة
في حفل الإحتفاء بالدكتور خضر بمناسبة حصوله على درجة الدكتوراه وذلك بقاعة أماسي بجده في ذو القعدة 1429هـ